fbpx
يوليو 21, 2024 3:40 م
Search
Close this search box.

الدولار يتجه لتسجيل انخفاض أسبوعي وسط مؤشرات على تباطؤ في الولايات المتحدة

امرأة كورية (جنوبية) تضع حزمة من الدولارات على الطاولة في 8 أبريل 2018
يتجه الدولار الجمعة، لتسجيل أكبر انخفاض أسبوعي مقابل اليورو في شهرين ونصف بعدما عززت مؤشرات على تباطؤ كل من التضخم والاقتصاد في الولايات المتحدة احتمالات خفض أسعار الفائدة.

وصعد اليورو 0.9% مقابل الدولار هذا الأسبوع مخترقا مستوى المقاومة حول 1.0855 دولار وتم تداوله عند مستوى مرتفع بلغ 1.0895 دولار في أعقاب صدور بيانات أظهرت تباطؤ التضخم في الولايات المتحدة.

ووصل في أحدث التداولات إلى 1.0861 دولار. وجاءت أرقام التضخم السنوية في الولايات المتحدة لشهر نيسان متوافقة مع التوقعات، لكن كونها جاءت أقل من الشهر السابق عزز التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيكون قادرا على خفض أسعار الفائدة في أيلول وكانون الأول، وهو ما قاد لارتفاع الأسهم والسندات وضغط على الدولار.

وارتفع الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي بأكثر من 1% مقابل الدولار هذا الأسبوع، وزاد الدولار النيوزيلندي 1.7% ويتجه لتسجيل أفضل أسبوع له هذا العام.

وبلغ الدولار الأسترالي مستوى 0.6675 دولار.

واستقر الدولار النيوزيلندي في أحدث التداولات عند 0.6120 دولار ويترقب المتداولون اجتماع البنك المركزي الأسبوع المقبل والذي من المتوقع أن يبقي خلاله على الفائدة الرسمية عند 5.5%.

وصعد الجنيه الإسترليني 1.1% هذا الأسبوع إلى 1.2664 دولار، فيما استقر الين الياباني إلى حد كبير عند 155.48 للدولار.

وفي أسواق العملات المشفرة، ارتفع بتكوين 6.6% هذا الأسبوع إلى 65343 دولارا.

اقرأ أيضا