fbpx
فبراير 24, 2024 1:44 ص
Search
Close this search box.

“إسرائيل” تخطط لاغتيال قادة حماس في الخارج بعد حرب غزة

هنية

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، تقريرا يكشف خطة إسرائيل لاغتيال قادة حركة حماس في جميع أنحاء العالم، بمجرد انتهاء حربها في قطاع غزة.

وذكرت الصحيفة نقلا عن مسؤولين إسرائيليين، أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أمر وكالات الاستخبارات بوضع خطط لاغتيال كبار قادة حماس، الذين يعيشون خارج غزة “في أي مكان بالعالم”.

وتذكر هذه الخطة بفترة السبعينيات، عندما شرعت إسرائيل في حملة استمرت لسنوات لاغتيال القادة الفلسطينيين من مخططي هجوم الألعاب الأولمبية على البعثة الرياضية الإسرائيلية في ميونيخ.

وبحسب التقرير، دعا البعض إسرائيل إلى اغتيال خالد مشعل رئيس حماس في الخارج وآخرين “على الفور بعد هجوم 7 أكتوبر”، الذي نفذته الحركة على إسرائيل.

ومع ذلك، فإن “القيام بذلك على الأراضي القطرية أو التركية كان من الممكن أن يؤدي إلى توتر أو نسف الجهود الدبلوماسية لتحرير الاسرى، مما أدى إلى تأجيل الفكرة”، وفقا لـ”وول ستريت جورنال”.

ولمح نتنياهو إلى خطط إسرائيل لتنفيذ اغتيالات في الخارج في خطاب ألقاه في أواخر تشرين الثاني، مما أثار حفيظة البعض الذين فضلوا إبقاء الحملة المستقبلية طي الكتمان، حسب الصحيفة الأميركية.

وقال نتنياهو بصريح العبارة خلال كلمة يوم 22 نوفمبر: “لقد أصدرت تعليماتي للموساد بالعمل ضد قادة حماس أينما كانوا”.

وأشارت “وول ستريت جورنال” إلى أن “عمليات الاغتيال في الخارج يمكن أن تنتهك القانون الدولي وتتعرض لخطر ردود الفعل العكسية من الدول التي تتم فيها العملية”.

لكن من الناحية العملية، وفقا للصحيفة، “لم توقف هذه المخاوف إسرائيل بالسابق، إذ كانت تفلت دائما من التداعيات السلبية لعمليات الاغتيال في الخارج”.

اقرأ أيضا