fbpx
يوليو 23, 2024 1:43 ص
Search
Close this search box.

برئاسة عباس.. “التحرير” الفلسطينية تعلن رفضها “المبادرة المصرية”

أعلنت منظمة التحرير الفلسطينية، أمس الاثنين، رفض “المبادرة المصرية” التي اقترحتها القاهرة، وتضمنت 3 مراحل لوقف الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

ووفقاً لوكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، ناقشت اللجنة التنفيذية للمنظمة، التي اجتمعت برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في رام الله، “ما تم نشره في وسائل إعلامية عن ورقة مبادرة تتحدث عن 3 مراحل، بما فيها الحديث عن تشكيل حكومة فلسطينية لإدارة الضفة وغزة بعيداً عن إطار مسؤولية منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد”، في إشارة ضمنية إلى “المبادرة المصرية”.

وقالت اللجنة إنها “قررت رفضها (المبادرة)، وتشكيل لجنة من أعضائها لمتابعة ما يترتب عليها من مخاطر تمس مصالح الشعب الفلسطيني العليا وحقوقه الوطنية الثابتة، والتمسك بالرؤية السياسية الشاملة التي تؤكد على الموقف الفلسطيني الثابت”.
وعبرت اللجنة التنفيذية عن تقديرها للجهود التي قامت بها اللجنة العربية الإسلامية والتي شُكلت في مؤتمر القمة العربي الإسلامي الذي عقد حديثاً في المملكة العربية السعودية، من أجل التواصل مع أطراف المجتمع الدولي في العالم.

وأكدت اللجنة التنفيذية، في اجتماعها، على ضرورة قيام المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية، باتخاذ كل الإجراءات من أجل سرعة إمداد قطاع غزة بالاحتياجات الغذائية والصحية الحقيقية والكاملة لكافة مناطق قطاع غزة وعلاج الجرحى.

واستعرضت اللجنة التنفيذية الجرائم الوحشية التي ترتكبها إسرائيل بحق آلاف الأسرى وحرمانهم من الحد الأدنى من حقوقهم وفق القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، وعبرت عن إدانتها ورفضها لهذه الممارسات التي ازدادت وتيرتها بعد 7 أكتوبر (تشرين الأول)، والتوقف فوراً عن الاعتقالات التي يقوم بها الجيش الإسرائيلي في مختلف أنحاء الضفة الغربية والقدس.

وفي السياق، كشف مصدران أمنيان مصريان أمس، رفض حركتي حماس والجهاد، مقترحاً مصرياً بتخليهما عن السيطرة على قطاع غزة، مقابل وقف دائم لإطلاق النار.

اقرأ أيضا