fbpx
يوليو 23, 2024 3:16 ص
Search
Close this search box.

بعد 13 عاما.. السفير الإماراتي في سوريا

سفارة الإمارات العربية المتحدة في العاصمة السورية دمشق في 27 ديسمبر 2018
ذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) بأن وزير خارجية النظام السوري، فيصل المقداد، تسلم نسخة من أوراق اعتماد السفير حسن أحمد الشحي سفيرا مفوضا وفوق العادة لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى الجمهورية العربية السورية.

وكان قد أعيد فتح سفارة الإمارات في سوريا أواخر عام 2018، ويتولى القائم بالأعمال البعثة الدبلوماسية منذ ذلك الحين. وذكرت صحيفة الوطن اليومية الموالية للحكومة أن الشحي وصل إلى دمشق، الاثنين.

وزار رئيس الجمهورية العربية السورية بشار الأسد الدولة الخليجية في مارس 2022، وهي أول دولة عربية تستقبله منذ اندلاع الحرب الأهلية في سوريا، قبل ما يقرب من 13 عاما.

وفي أعقاب زلزال 6 فبراير 2023 الذي أودى بحياة أكثر من 50 ألف شخص في تركيا ونحو 8 آلاف في سوريا، أرسلت الإمارات عشرات الطائرات المحملة بالمساعدات إلى سوريا.

وفي شهر مايو، وافقت الجامعة العربية التي تضم 22 عضوا على عودة سوريا، منهية تعليق عضويتها الذي دام 12 عاما، ومتخذة خطوة أخرى نحو إعادة الأسد، المنبوذ إقليميا منذ فترة طويلة، إلى الحظيرة العربية.

وشارك الأسد، الذي زار الإمارات مرتين منذ 2022، في قمة الجامعة العربية في السعودية في مايو.

وجاء وصول الشحي في وقت تعاني فيه سوريا من أزمة اقتصادية حادة، جزء منها نتيجة الصراع الذي أودى بحياة نصف مليون شخص وشرد ملايين آخرين ودمر أجزاء كبيرة من البلاد.

ومن غير المرجح أن تؤدي المصالحة بين دمشق والدول العربية الغنية بالنفط إلى تدفق الأموال إلى الدولة التي مزقتها الحرب بسبب العقوبات الغربية، التي أدت، إلى جانب الحرب والفساد المستشري، إلى أزمة اقتصادية حادة في سوريا.

ويبلغ سعر الدولار الأميركي الآن 16 ألف ليرة سورية. وفي بداية الصراع في مارس 2011، كان سعر الدولار عند 47 ليرة.

اقرأ أيضا