fbpx
يونيو 13, 2024 11:31 ص
Search
Close this search box.

بلينكن: الكرة في ملعب إسرائيل بشأن التطبيع مع السعودية

جانب من لقاء وزيري خارجية السعودية وأميركا بالرياض

أشار وزير الخارجية الأميركي أنتطوني بلينكن، الى أننا “نقف مع إسرائيل لضمان ألا تتكرر أحداث السابع من تشرين الأول، ونعمل كل ما بوسعنا لوقف المعاناة الإنسانية في غزة ومنع توسع نطاق الصراع”.

ولفت بلينكن، الى أن “هناك حاجة إلى قيادة الولايات المتحدة لمعالجة الأزمات الإنسانية في غزة وأماكن أخرى في العالم، ونعمل على تحرير الرهائن والسماح بدخول المساعادات إلى قطاع غزة”، معتبراً أن “القرار الخاطئ للمحكمة الجنائية الدولية يحبط الجهود التي نقوم بها لإنهاء الصراع في غزة”.

ورأى أن “الجهود المبذولة للتوصل لوقف إطلاق النار وتحرير الرهائن هي أفضل وسيلة وأكثرها فعالية للمضي قدما، وبُذلت جهود مكثفة في الأشهر الأخيرة بمشاركة قطر ومصر للتوصل لاتفاق وأعتقد أن ذلك ما يزال قائما”.

وأعلن أننا “مستعدين للعمل مع الكونغرس للتوصل إلى رد مناسب على قرار المحكمة الجنائية الدولية، ونحن سعينا نحو المضي قدما في التفاوض مع السعودية بشأن اتفاق بينها وبين إسرائيل لتطبيع العلاقات بينهما لكن لا يمكن المضي قدما نحو التطبيع بين السعودية وإسرائيل في ظل الظروف الحالية”.

وذكر أن “الكرة الآن في ملعب إسرائيل بشأن التطبيع مع السعودية”، معتبراً أن “مشاركة دول بالمنطقة بالتصدي لهجمات إيران على إسرائيل تجعل إمكانية التوصل لاتفاق تطبيع ممكنة، ونعتقد أن بإمكان إسرائيل التقدم على مسار التطبيع لكن يجب أن يكون لديها أولا خطة لإقامة دولة فلسطينية”.

وأشار بلينكن، الى أننا “نعمل على حماية المدنيين في غزة وتوفير المساعدات الإنسانية لهم لأن ما يجري هناك معاناة مروعة، وإدارة بايدن لا تزال قلقة للغاية بشأن أي عملية عسكرية واسعة النطاق في رفح”.

وأضاف “نسعى لإدماج إسرائيل في المنطقة وتطبيع علاقاتها مع جيرانها وهذا يتطلب أولا إيجاد حل للأزمة الفلسطينية ، ونحن ملتزمين بالعمل على إنجاز حل الدولتين لأنه المسار الوحيد الذي يؤدي إلى سلام دائم في المنطقة”.

اقرأ أيضا