fbpx
يونيو 24, 2024 8:42 ص
Search
Close this search box.

“مايكروسوفت” تستغني عن 10 آلاف موظف لهذا السبب

مايكروسوفت

أعلنت شركة مايكروسوفت الأميركية عزمها التخلي عن 10 آلاف موظف في الفترة الحالية وحتى 31 اذار المقبل. وذلك بسبب استعدادات بالشركة لتباطؤ في نمو إيراداتها خلال الفترة القادمة.

وقالت الشركة إنها ستتحمل رسوما بقيمة 1.2 مليار دولار في الربع الثاني من العام المالي الجاري. ما سينتج عنه تأثير سلبي على أرباح السهم المعدلة بقيمة 12 سنتا.

وتأتي خطوة مايكروسوفت، عملاق التكنولوجيا الأميركي الشهير، بعد خطوات مماثلة قامت بها شركة “ألفابيت”، و”أمازون”، و”سيلفورس”، وغيرها من الشركات التي خفضت أعداد موظفيها في الآونة الأخيرة.

تخفيض أعداد الموظفين بالشركات التكنولوجية يأتي بسبب الانكماش الذي حدث في القطاع، بعد أن تراجع الطلب إلى أوضاع ما قبل الجائحة، والتي شهدت قفزة كبيرة في الطلب على خدمات الحوسبة والخدمات السحابية من قبل الشركات والحكومات في ظل انتشار فيروس كورونا.
ويدفع الارتفاع في الأسعار الشركات بشكل عام إلى أن تصبح أكثر حذرا في الإنفاق على التكنولوجيا وخدماتها.

وأعلنت مايكروسوفت في شهر يوليو من العام الماضي أنها تعتزم خفض أقل من 1 بالمئة من موظفيها، كما أعلنت عن جولة ثانية من تخفيض العاملين لديها في شهر أكتوبر الماضي، بلغ حجمها نحو 1000 عامل.

ويأتي الكشف عن خطة التسريح الجديدة قبل أسبوع فقط من إعلان الشركة الأميركية عن أرباحها للأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي.

وتبلغ القيمة السوقية للشركة نحو 1.8 تريليون دولار.

اقرأ أيضا