fbpx
يوليو 19, 2024 12:30 م
Search
Close this search box.

أبل تدمج “شات جي بي تي” في أجهزتها

تيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة «أبل» يتحدث خلال الإعلان عن المنتجات الجديدة في مؤتمر مطوري «أبل»
كشفت شركة «أبل» عن استراتيجية الذكاء الاصطناعي التي طال انتظارها، إذ دمجت أدوات تستند إلى هذه التكنولوجيا تحت اسم «أبل إنتليجنس» عبر مجموعة تطبيقاتها، بما في ذلك المساعد الصوتي «سيري».

وأعلنت عن شراكة مع أوبن إيه.آي لدمج تطبيق «تشات جي.بي.تي» في أجهزتها.

وتسعى الشركة المصنعة لهواتف آيفون من خلال هذه الخطوات إلى أن تؤكد للمستثمرين أنها لم تخسر معركة الذكاء الاصطناعي أمام مايكروسوفت، والتي أخذت زمام المبادرة في السباق لتسويق الذكاء الاصطناعي من خلال رهانها على أوبن إيه.آي.

وأعلنت «أبل» عن ميزات الذكاء الاصطناعي هذه في مؤتمر المطورين العالمي، إلى جانب أحدث نظام تشغيل لأجهزتها.

وقال المدير التنفيذي للشركة كريج فيديريجي أثناء تقديمه لعملية دمج «تشات جي.بي.تي»: «نريدكم أن تكونوا قادرين على استخدام هذه النماذج الخارجية دون الحاجة إلى التنقل بين الأدوات المختلفة». وكشفت الشركة أيضاً عن تحديث «سيري» بتقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي لمنح المساعد الصوتي القدرة على التحكم في ميزات التطبيق الفردية. وهذا يعني أن «سيري» يمكنه الآن حذف رسائل البريد الإلكتروني وتحرير الصور لمستخدمي آيفون، وهي تحديثات أثبتت صعوبتها في الماضي، حيث يحتاج المساعد إلى فهم نوايا المستخدم الدقيقة، وكذلك كيفية عمل التطبيق.

اقرأ أيضا