fbpx
يوليو 22, 2024 12:09 م
Search
Close this search box.

كيف ساعد الذكاء الاصطناعي الحملات الانتخابية الأميركية 2024 ؟

شعار OpenAI يظهر على هاتف محمول أمام شاشة الكمبيوتر ويعرض مخرجات ChatGPT، في 21 مارس 2023
أجرت شركة "تيك فور كامبينس"، التي تدعم الحزب الديمقراطي الأمريكي، تجربة ناجحة حيث قامت بضاعفة التبرعات باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي.

تمكنت الشركة من استخدام التكنولوجيا لإرسال رسائل بريد إلكتروني خلال سباق الانتخابات في ولاية فيرجينيا في الخريف الماضي، حيث حققت نتائج إيجابية.

“تيك فور كامبينس Tech for Campaigns” تعتبر نفسها تستخدم الأدوات الرقمية وأدوات المراسلة والتكنولوجيا لتعزيز القوة الانتخابية للديمقراطيين في الولايات المتأرجحة.

في يوليو الماضي، أرسلت الشركة نسخة بشرية لرسالة بريد إلكتروني وأخرى باستخدام برنامج الدردشة “بارد” التابع لغوغل، وتم توزيعها على 16 حملة.

خلال الفترة بين 25 سبتمبر و7 نوفمبر، قامت المنظمة بإرسال 25 رسالة بريد إلكتروني باستخدام نسخة بشرية ونسخة بمساعدة من منصة الذكاء الاصطناعي “تشات جي بي تي” التابعة لشركة “أوبن إيه آي”، وتم توزيعها على أربع حملات في انتخابات المجلس التشريعي لفيرجينيا.

تم التأكيد على أنه تمت مراجعة وتحرير رسائل البريد الإلكتروني بمساعدة الذكاء الاصطناعي.

أظهر مساعد غوغل زيادة 3.5 مرة في عائد الدولارات لكل ساعة عمل، في حين ساعدت منصة “تشات جي بي تي” في زيادة العائد بنسبة 4.4 مرة.

أثبتت التجربة أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يساعد المرشحين السياسيين في جمع المزيد من الأموال بشكل أكثر فعالية.

جينيفر كارول فوي، عضوة في مجلس الشيوخ في فيرجينيا، قدمت الشكر للشركة على مساعدتها في الوصول للناخبين في المناطق التي يصعب الوصول إليها.

رغم أن عائد جمع الأموال كان متساويًا في حملات الإعلانات البشرية وتلك التي استخدمت الذكاء الاصطناعي، إلا أن استخدام التكنولوجيا يوفر الوقت لحملات الحملة الانتخابية الأخرى.

أعلنت “أوبن إيه آي” عن إجراءات لضمان نزاهة العملية، بما في ذلك حظر استخدام أدواتها للتلاعب بالحملات الانتخابية وتطبيق تقنيتين جديدتين.

تظهر هذه التجربة أهمية الذكاء الاصطناعي في تعزيز جمع التبرعات للحملات السياسية بكفاءة أكبر.

اقرأ أيضا