fbpx
يوليو 18, 2024 8:38 م
Search
Close this search box.

لأول مرة: قياس سرعة دوران الأرض باستخدام الفوتونات المتشابكة!

في إنجاز علمي هائل، نجح فريق من الباحثين النمساويين في قياس سرعة دوران الأرض حول محورها بدقة عالية باستخدام الفوتونات المتشابكة، وهي جسيمات ضوئية ذات خصائص فريدة.

ويعتبر هذا الإنجاز بمثابة نقلة نوعية في مجال قياس دوران الأرض، حيث لم يسبق استخدام الفوتونات المتشابكة لهذا الغرض من قبل. وتُعد هذه التقنية الجديدة أكثر دقة بكثير من الطرق التقليدية المستخدمة في قياس دوران الكوكب.

ووفقًا لبيان صادر عن جامعة فيينا، فإن “هذه التجارب تمثل خطوة كبيرة إلى الأمام في مجال قياس سرعة دوران الأرض. لقد مر قرن تقريبًا منذ أن بدأ علماء الفيزياء استخدام الضوء العادي لدراسة حركة الكوكب حول محوره. وبفضل استخدام الفوتونات المتشابكة، تمكنا من تحقيق دقة قياس غير مسبوقة”.

واعتمدت هذه الدراسة على تطوير نظير كمومي لمقياس التداخل “سانياك”، وهو جهاز قياس خاص يستخدم لقياس سرعة دوران الأجسام. يتكون هذا الجهاز من مصادر ضوئية ومرايا تُصمم مسار الضوء داخل حلقة مغلقة. وعندما يدور الجسم المراد قياس سرعة دورانه، يتفاعل الضوء بطريقة معينة تسمح بحساب سرعة الدوران.

وتميزت هذه الدراسة باستخدام الفوتونات المتشابكة بدلاً من الضوء العادي، حيث تتمتع هذه الجسيمات بخصائص فريدة تسمح بقياسات أكثر دقة. فقد قام الباحثون بتطوير مصدر للفوتونات المتشابكة وربطوه بألياف ضوئية ملفوفة على إطار من الألومنيوم. وتُتيح هذه التركيبة للعلماء التحكم باتجاه حركة الفوتونات داخل الجهاز، مما يسمح بقياس سرعة دوران الأرض بدقة عالية.

وأظهرت النتائج أن سرعة دوران الأرض حول محورها تبلغ 452 مترًا في الثانية، مع هامش خطأ ضئيل يبلغ حوالي 30 مترًا في الثانية. وتُعد هذه الدقة أعلى بكثير من الدقة التي يمكن تحقيقها باستخدام الطرق التقليدية.

يُعوّل العلماء على هذه التقنية الجديدة لإجراء قياسات أكثر دقة لسرعة دوران الأرض في المستقبل، كما تُفتح المجال أمام إمكانيات جديدة لدراسة الأجسام الكمومية في الزمكان المنحني.

اقرأ أيضا