الافتتاحية: حكومة ميقاتي اللوجيستية تحارب لابصار النور دون مباركة خليجية

افتتاحية دايلي بيروت صباح الثلاثاء بقلم موريس شباط

الافتتاحية: حكومة ميقاتي اللوجيستية تحارب لابصار النور دون مباركة خليجية
تابعوا أهم أخبار دايلي بيروت مجانا عبر واتساب

لا احد في الجمهورية اللبنانية يدري اذا هناك حكومة او لا، وهذه نتائج ازمة حكم عميقة تظهر كلما تبدلت او تلبدت السياسات الاقليمية ولعبة المحاور. أما حكومة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي المنتظرة تفتقد لدعم خليجي واضح، مع العلم ان لا فيتو عليه سعودي مثل سلفه، وهنا تكمن المفارقة ان لبنان لم يعد على المائدة الخليجية الا من باب الايعانات والشفقة.

عالميًا، فكابول باتت محط انظار العالم، يرى المراقبون كيف الاميركيين وحلفائهم ينسحبون من افغانستان، وكيف سيطرت طالبان التي بدورها طمأنت الدبلوماسية الروسية بعدم التعرض لها.

اننا في خضم العاصفة، اما اللبناني على حاله واقع في قبضة السياسي والتاجر الفاسد وصاحب محطة "البنزين".