fbpx
يوليو 19, 2024 12:00 م
Search
Close this search box.

تشيلي وبيرو.. تعادل بدون أهداف في كوبا أمريكا

أهدرت تشيلي وبيرو فرصة للاقتراب من التأهل لدور الثمانية في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت بعد تعادلهما بدون أهداف في أولى مبارياتهما بالمجموعة الأولى في أرلينجتون بولاية تكساس الأمريكية.

وكان الفريقان يسعيان لإحراز ثلاث نقاط والانضمام إلى الأرجنتين حاملة اللقب التي فازت 2-صفر على كندا في مباراة الافتتاح أمس الجمعة والتي انتعشت آمالها في التأهل بتعادل تشيلي وبيرو.

ويعكس التعادل معاناة تشيلي وبيرو في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم إذ سجلا فيما بينهما أربعة أهداف فقط في 12 مباراة.

وانتهى الشوط الأول الذي جاء مخيبا للآمال وافتقر إلى الجودة في الأداء بالتعادل السلبي وأهدر أليكسيس سانشيز أفضل فرص تشيلي والمباراة في الدقيقة 15 حينما تلقى كرة عرضية منخفضة في منطقة المرمى لكنه تسديدته خرجت فوق العارضة.

وقال سانشيز “لقد بدأوا بقوة. سنحت لي فرصتان وهذه هي كوبا أمريكا وعليك المواجهة.

“لم نكن دقيقين في تمريراتنا، لعبنا مباراة واحدة فقط قبل القدوم إلى هنا”.

وقدمت تشيلي مزيدا من الأداء الهجومي لكنها فشلت في تنفيذ التمريرة الأخيرة الحاسمة في الشوط الأول الذي شهد وقوع إصابات بينما استُبدل لاعب بيرو لويس أدفينكولا في الدقيقة 35 ولاعب الوسط التشيلي دييجو فالديز خلال الاستراحة.

وكاد ميجيل أراوخو لاعب بيرو أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 43 ما اضطر حارس تشيلي كلاوديو برافو إلى التصدي بطريقة بهلوانية لضربة رأس متقنة بعد ركلة حرة نفذها سيرجيو بينا.

ورغم أن مهاجم بيرو جيانلوكا لابادولا كان صاحب أكبر فرصة في الشوط الثاني فإنه فشل في التفوق على تألق برافو.

وجاءت فرصته الأكبر في الدقيقة 57 عندما حادت الكرة عن مسارها لكن انزلاقه أدى إلى إطلاق تسديدة ضعيفة تصدى لها برافو بسهولة.

وفي الدقيقة 79 سدد كرة مباشرة بعد ركلة ركنية نفذها بينا ونجح برافو في التصدي للمحاولة مجددا وتمكن حارس المرمى من استخلاص الكرة المرتدة في الوقت المناسب لمنع محاولة التهديف الثانية.

وقال لابادولا “أعتقد أننا قدمنا مباراة رائعة، وبهذه الطريقة، يمكننا التعامل مع أي مباراة”.

وأضاف “كان الشوط الأول دفاعيا أكثر والثاني هجوميا. سنحت لي فرصتان واضحتان وعلينا مواصلة الأداء بهذه الطريقة. أعتقد أننا قدمنا مباراة رائعة وستكون هذه هي بدايتنا”.

وأضفى أداء برافو في حراسة المرمى على الليلة مزيدا من الخصوصية إذ أصبح حارس مرمى برشلونة ومانشستر سيتي السابق الذي بلغ من العمر 41 عاما وشهرين و16 يوما أكبر لاعب سنا على الإطلاق يشارك في كوبا أمريكا.

وفي الجولة التالية من دور المجموعات ستواجه تشيلي منتخب الأرجنتين متصدر المجموعة في نيوجيرزي يوم الثلاثاء المقبل في حين تلتقي بيرو مع منتخب كندا في كانساس سيتي.

اقرأ أيضا