fbpx
الإثنين 5 ديسمبر 2022

تحذير من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طبخ الطعام

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

الكثير منا يستخدم ورق الألومنيوم للحفاظ على درجة حرارة الطعام بعد الطهي أو خلال الطهي أيضاً.
حذر البروفيسور ميخائيل كوتوشوف، عالم السموم الروسي، من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طهي الطعام.

ويشير البروفيسور في حديث لموقع doctorpiter.ru، إلى أن ورق الألمنيوم يحتوي على مواد شبيهة بالهرمونات، يمكن أن تسبب اختلال التوازن الهرموني في جسم الإنسان.

ويقول، “عند دخول هذه المواد الكيميائية إلى جسم الإنسان “تتنكر” كهرمونات أنثوية- هرمون الاستروجين. وعندما تتراكم تؤدي إلى اختلال التوازن الهرموني في جسم الإنسان”.

ووفقا له، يمكن لهذه المواد الكيميائية أن تسبب اضطراب عمل الغدة الدرقية، والسمنة وحتى السرطان وأمراض أخرى.

ويضيف البروفيسور، كما أن هذا الورق ضار لأنه يحتوي على نسبة عالية من الألمنيوم تصل إلى 90 بالمئة. وهذا العنصر يمكن أن يتراكم في الكلى والغدة الدرقية والدماغ ويسبب أمراضا مختلفة.

لماذا الألومنيوم ضار بالصحة؟

الجسم البشري له القدرة على إفراز عنصر الألومينيوم بكميات دقيقة جدا، مما يعني أن تناول طعام به عنصر الألومنيوم في حدود المسموح به لا يسبب أضرارا، وقد حددت منظمة الصحة العالمية نسبة آمنة من الألومنيوم بمعدل 40 مللي جرام من الألومنيوم لكل كيلوجرام من الجسم يوميا، أي أنه بأفتراض شخص وزنه 60 كيلوجرام فمسموح له بتناول 2.4 جرام من الألومنيوم يوميا.

لكن معظم الناس يتناولون نسبة أكثر بكثير من المسموح به من عنصر الألومنيوم، فهو يدخل في تركيب كثير من الأغذية كالذرة والملح والجبن والأعشاب والتوابل والشاي على سبيل الذكر لا الحصر، كما أن مركب كبريتات الألومنيوم يدخل في عملية تنقية مياه الشرب.

أخبار ذات صلة

أخبار ذات صلة

أخبار ذات صلة