fbpx
أبريل 18, 2024 12:42 ص
Search
Close this search box.

عواقب وخيمة لتناول الموز قبل النوم

الموز

يرغب الكثر في تناول وجبات خفيفة قبل النوم، ويعتبر الموز من الفاكهة المفضلة في هذا الإطار، إلا أن الأبحاث تكشف نتائج مختلفة.

وقال الخبراء إن الموز يعتبر غذاء ممتازا يمكن الاستمتاع به كثيرا في أي وقت من اليوم، ومع ذلك، فإن تناوله في وقت قريب جدا من وقت النوم يمكن أن يساهم في النوم الليلي المضطرب ويحفز رؤيتك للكوابيس.

ويرجع الخبراء ذلك إلى احتواء الموز على مستويات عالية من المغنيسيوم التي تعمل على إرخاء العضلات وتهدئة الجسم، كما أنه يحتوي كمية عالية من الميلاتونين ويمكن أن يكون للإفراط في الميلاتونين تأثير معاكس.

ويرتبط إنتاج هرمون الميلاتونين وإفرازه في المخ بتوقيتات اليوم، إذ يزيد عندما يأتي الليل، وينقص في النهار، كما ينخفض إنتاجه مع التقدم في العمر.

لذلك لا ينصح الخبراء بالتخلي عن تناول الموز إلا أنهم يحاولون المساعدة في اختيار أفضل توقيت لتناول الفاكهة المحببة.

ويؤكدون أن “توقيت تناول الميلاتونين هو المفتاح للمساعدة على النوم، لذا يفضل تناول الموز قبل ساعة أو ساعتين من بدء محاولة النوم حتى لا يكون لإفراط الميلاتونين نتائج عكسية”.

اقرأ أيضا