fbpx
يوليو 17, 2024 3:43 ص
Search
Close this search box.

مخاطر شرب المياه المعبأة بعد تعرضها للحرارة المرتفعة

تُشير الدراسات الحديثة إلى أن شرب المياه المعبأة التي تعرضت لدرجات حرارة مرتفعة قد يُشكل مخاطر صحية على المدى القصير والطويل.

كيف تؤثر الحرارة على المياه المعبأة؟

  • تسرب المواد الكيميائية من البلاستيك: عندما تُسخن العبوات البلاستيكية، خاصةً فوق 40 درجة مئوية، فإن المواد الكيميائية مثل البيسفينول أ (BPA) والفثالات يمكن أن تتسرب إلى الماء. هذه المواد لها تأثيرات ضارة على الصحة، وتشمل:
    • اضطرابات الغدد الصماء
    • أمراض القلب
    • السمنة
    • بعض أنواع السرطان
    • مشاكل في الإنجاب
  • نمو البكتيريا: تُصبح المياه المعبأة أكثر عرضة لنمو البكتيريا الضارة عند تخزينها في درجات حرارة مرتفعة. يمكن أن تُسبب هذه البكتيريا أمراضًا مثل التسمم الغذائي والإسهال.

نصائح لتجنب مخاطر شرب المياه المعبأة بعد تعرضها للحرارة:

  • احفظ المياه المعبأة في مكان بارد وجاف: يُفضل تخزينها في الثلاجة أو في مكان مظلل بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة.
  • لا تُعرض المياه المعبأة لدرجات حرارة مرتفعة: لا تتركها في السيارة أو في حقيبتك تحت أشعة الشمس.
  • استخدم زجاجة ماء قابلة لإعادة الاستخدام: إذا كنت تشرب الكثير من الماء، ففكر في استخدام زجاجة ماء قابلة لإعادة الاستخدام بدلاً من شراء المياه المعبأة.
  • اختر عبوات خالية من BPA: ابحث عن عبوات المياه المعبأة المصنوعة من مواد خالية من BPA مثل البولي كربونات أو الفولاذ المقاوم للصدأ.
  • اشرب الماء المعبأة فور فتحها: لا تُخزن الماء المعبأة لفترات طويلة بعد فتحها، خاصةً في درجات حرارة الغرفة.

من المهم اتباع النصائح أعلاه لتجنب مخاطر شرب المياه المعبأة بعد تعرضها للحرارة المرتفعة.

اشرب الماء باعتدال واختر مصادر المياه الآمنة لحماية صحتك والحفاظ على رطوبة جسمك.

تقرير دايلي بيروت 

اقرأ أيضا