fbpx
يونيو 13, 2024 8:15 ص
Search
Close this search box.

انجاز نوعي لمديرية المخابرات بالاجهاز على بؤرة المخدرات في شاتيلا

مع توسع انتشار تصنيع واتجار المخدرات في لبنان، بما يهدد الامن المجتمعي والاجيال الصاعدة، ويعرّض لبنان لاخطار بنيوية، فان مسؤولية الدولة كما المجتمع تتعاظم لجهة مواجهة هذه المخاطر، عبر التكافل والتضامن في عملية انهائها بشتى الطرق والوسائل.

الاخطر في الامر، هو استفادة عصابات الجريمة المنظمة، من الوضع الاستثنائي الذي يمر به لبنان نتيجة ازماته المتراكمة السياسية والمالية والاقتصادية والمعيشية، ونتيجة الخطرين الاسرائيلي والارهابي، لتنشط في عمليات الاستباحة وتوسيع مسرح عملياتها من الاطراف الى العاصمة بيروت والضواحي، في محاولة لفرض امر واقع محمي من بعض صغار النفوس الذين لا يهمهم الا الاستفادة المالية والعملة الخضراء، على حساب هلاك المجتمع من خلال تدمير الناشئة.

عملية شاتيلا

ففي انجاز نوعي جديد لمديرية المخابرات، اجهزت المديرية على معقل تصنيع وترويج وبيع المخدرات في مخيم شاتيلا في بيروت، الذي تحول الى وجهة لكل باحث عن اي نوع من المخدرات، ناهيك عن خدمة التوصيل لمن يطلب هذه المواد ، وصولا الى انتشار موزعين في بيروت والضواحي، وبعد متابعة لاسابيع تمكنت مديرية المخابرات من رصد وتحديد تجار المخدرات ومصنعيها، في هنغار شاتيلا، وحددت ساعة الصفر عند ساعات الفجر الاولى، حيث نفذ فوج التدخل الرابعة عملية امنية احترافية حرصا على عدم وقوع خسائر من المدنيين، وبعد محاصرة افراد العصابة الذين حاولوا الهرب وعمدوا الى فتح النار على قوة الجيش التي ردت على مصدر النيران، وحصل تبادل لاطلاق النيران اسفر عن مقتل احد المروجين واصابة اربعة وتوقيف عدد آخر من المطلوبين بينهم الرأس المدبر، بعدها سيطر الجيش على الهنغار وتمت مصادرة كميات ضخمة من المخدرات اضافة الى اسلحة وذخائر، ومن بعدها تم ازالة الهنغار بالكامل.
بيان الجيش

وكان جاء في بيان صادر عن قيادة الجيش الاتي:
“بتاريخ 16 /5 /2024، نفذت وحدة من الجيش تؤازرها دورية من مديرية المخابرات عملية دهم لتوقيف تجار مخدرات وأفراد عصابات تابعة لهم في منطقة شاتيلا – الهنغار، حيث حصل تبادل لإطلاق النار أدى إلى مقتل أحد المطلوبين وجرح آخر. كما أوقفت 37 شخصًا يعملون في ترويج المخدرات في مدينة بيروت ومناطق أخرى، وضبطت كمية كبيرة من مادة الكوكايين وحشيشة الكيف وحبوب السيلفيا، بالإضافة إلى أسلحة حربية وذخائر. وسُلمت المضبوطات وبوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص.”

عمليات التوقيف

اما أبرز عمليات التوقيف التي نفذتها مديرية المخابرات من تاريخ 11/5/2024 وحتى تاريخ 18/5/2024 فهي:

  • توقيف السوري (ا.و.) في منطقة دير العشاير – البقاع، والتهمة هي تهريب السوري (خ.ع.) ومحاولة طعن احد عناصر الوحدة بحربة أثناء عملية التوقيف ما أدى إلى مقتله.
  • توقيف المواطنين (ع.ا.) و(ف.ب.) و(ا.و.) في منطقة الميناء – طرابلس، والتهمة هي إقدامهم على الاتجار بالمخدرات وتعاطيها.
  • توقيف 37 مطلوبًا في منطقة شاتيلا – الهنغار، والتهمة هي ترويج المخدرات في مدينة بيروت ومناطق أخرى.
  • توقيف المواطن (ل.د.) في بلدة العريضة – عكار، والتهمة هي ارتكابه جرائم: إطلاق النار، فرض الخوات، السرقة والسطو المسلح، وقيامه بسرقة أحد المراكز التجارية في جبيل بتاريخ 2 أيار 2023.
  • توقيف المواطن (خ.ع.)، في بلدة العمارة – عكار، والتهمة هي ارتكابه جرائم إطلاق النار وإحراق منازل، وافتعال إشكالات ما أدى إلى مقتل أحد المواطنين.

وتستمر مديرية المخابرات في ملاحقة عصابات الجريمة المنظمة في جميع المناطق، لتوقيفهم وسوقهم الى قوس العدالة لينالوا العقاب الصارم المستحق.

وكالة اخبار اليوم

اقرأ أيضا