fbpx
يوليو 20, 2024 10:53 م
Search
Close this search box.

بالصورة: التداول بـ “مناشير” إسرائيلية تعود للـ 2006 تهدد سكان الضاحية

الضاحية الجنوبية لبيروت

تتداول مجموعات عبر وسائل التواصل الإجتماعي تتداول بمناشير بتوقيع العدو الإسرائيلي. وفيها طلب من الأهالي القاطنين في الضاحية الجنوبية لبيوت بضرورة تركها لأنها سوف تتعرض للقصف لإسرائيلي.

ولدى التواصل مع مسؤول في بلدية حارة حريك، أكد أن هذه المناشير قديمة وتعود الى حرب تموز 2006. لكن هناك من قام بتصويرها مؤخرا بجودة صورة عالية، ووصلت الى حد التداول على مجموعات الواتس أب.

وإذ شدد على أن كل ما يحكي عن هذا الموضوع هو عار من الصحة، دعا الى عدم التداول بها في وسائل التواصل الإجتماعي حرصا على المصلحة الهامة للبنانيين عموما وأهالي الضاحية الجنوبية خصوصا.

vdlnews

اقرأ أيضا