fbpx
يوليو 17, 2024 2:24 م
Search
Close this search box.

عن مهمة هوكشتاين واجراءات السفارة القبرصية.. هذا ما قاله بوصعب

أوضح نائب رئيس مجلس النّواب الياس بو صعب، أنّ “زيارة الموفد الأميركي آموس هوكشتاين الأخيرة واللقاءين مع قائد الجيش اللبناني ومدير المخابرات لم تستفزّني، فالجيش لديه دور أساسي بأي طرح لجنوب لبنان، والملف التّفاوضي والورقة الّتي تتحضّر لليوم التّالي بعد الحرب في غزة هي بيد رئيس مجلس النواب نبيه بري، لذا من الطّبيعي أن يلتقي بهم”، مشيرًا إلى أنّ “الملفت كان زيارة هوكشتاين لمدير المخابرات العميد طوني قهوجي، لأنّ المخابرات تلعب دورًا كبيرًا”.

ولفت، في حديث لقناة الـ”MTV”، إلى أنّ “زيارة هوكشتاين الأخيرة هي استكمال لما قام به سابقًا، وللورقة الّتي تُحضَّر لإمكانيّة الوصول إليها في اليوم التّالي للحرب في غزة، واليوم المستجد هو طرح الرّئيس الأميركي جو بايدن، لكن حتّى الآن لا بوادر حلحلة سهلة”، مشدّدًا على أنّ “مهمّة هوكشتاين هي محاولة منع الحرب في لبنان وإعادة الاستقرار للحدود اللّبنانيّة الجنوبيّة”. وأكّد أنّ “هوكشتاين لم يستعمل يومًا لغة التّهديد معنا، وأنّ الحرب لا تعيد المستوطنين إلى الشّمال”.

ورأى بو صعب أنّ “الحلّ الوحيد لعودة المستوطنين ولتأمين الاستقرار وإعادة الجنوبيّين إلى قراهم ومنازلهم، هو حل دبلوماسي، والولايات المتحدة الأميركية مؤمنة بهذا الحل، ولا أعتقد أنّ “حزب الله” أعطى أجوبة على تفاصيل دقيقة، لأّنه يعتبر نفسه بمنتصف المعركة”.

وعن إجراءات السّفارة القبرصيّة اليوم، ذكر أنّ “الحديث عن وقف التأشيرات إلى قبرص غير صحيح، وصباحاً حصل تواصل بيني وبين مسؤولين بقبرص، وموفد أمني قبرصي كان في لبنان اليوم، وقبرص أوضحت أنها لا تقبل باستخدام أرضها للإعتداء على أي دولة مجاورة. اما رسالة الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله كانت تحذيرية واعتقد انها اعطت نتيجة”.

اقرأ أيضا