fbpx
فبراير 26, 2024 3:05 م
Search
Close this search box.

وزير الشؤون الاجتماعية شارك في طرابلس بإطلاق مركزين متخصصين للأطفال ذوي الإعاقة

شارك وزير الشؤون الإجتماعية في حكومة تصريف الأعمال الدكتور هكتور حجار، اليوم، في حدثين في طرابلس: إطلاق خدمات متخصصة للأطفال ذوي الإعاقة في مجمع “الرحمة” الطبي بمساهمة من “جمعية عطاء الكويت”، وافتتاح مركز تأمين حقوق المعوقين التابع لوزارة الشؤون الإجتماعية في المجمع ذاته.

وقبل دخوله إلى حرم المجمع، اقترب من حجار 4 أشخاص وتعرضوا له بشتائم واتهامات، علما أن مجموعات كثيرة على تطبيق واتساب تناقلت يوم أمس خبر حضوره إلى طرابلس ودعت إلى تظاهرات ضده. عندها، تحدث معهم مجيبا على أسئلتهم حول برامج المساعدات المالية مثل برنامج أمان والبرنامج الوطني لدعم الأسر الأكثر فقرا، موضحا عدد المستفيدين الذي وصل إلى 150 ألف أسرة في البرنامجين وآلية التنفيذ، مشددا على أن عملية إختيار المستفيدين هي “ممكننة وبعيدة عن المحسوبيات والإصطفافات الطائفية أو المناطقية أو الحزبية”.

وخلال كلمته، توجه حجار بالتعزية إلى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي بوفاة شقيقته، كما لفت إلى رمزية تنظيم هذا الحفل يوم عيد المولد النبوي الشريف، مركزا على القيم الدينية التي تدعو إلى خدمة كل محتاج.

وعن التعاون بين الوزارة والمجمع قال: “عندما وصلنا الى مرحلة من التدهور على صعيد مالية الدولة وأصبح وجود مركز لتأمين حقوق المعوقين في الشمال في خطر نظرا لشح الموارد المالية للوزارة، اندفع القيمون على مجمع الرحمة لتقديم المكان المناسب للوزارة دون مقابل للإبقاء على مركز برنامج تأمين حقوق المعوقين موجودا في الشمال، ولكي تتم خدمة أهلنا في هذه المنطقة من ذوي الاعاقة بأفضل السبل في بادرة مميزة، إن عبرت عن شيء، فـعن وطنية صادقة تجاه كل أهل الشمال من كل الطوائف. فهذا المركز سيفتح أبوابه لكل صاحب حاجة دون تمييز بين شخص وآخر”.

بعدها، جال حجار مع وفد “جمعية عطاء الكويت” في أقسام المجمع واطلع منهم على تفاصيل المبادرة التي سيستفيد منها حوالي 133 طفلا من ذوي الإعاقة في المجمع عبر تأمين خدمات صحية، تربوية ومتخصصة لهم.

اقرأ أيضا