fbpx
أبريل 16, 2024 1:10 م
Search
Close this search box.

امرأة تحطم رقماً قياسياً بالغناء 127 ساعة متواصلة

تسعى امرأة من غانا الدخول لموسوعة غينيس للأرقام القياسية من خلال محاولتها الغناء بشكل متواصل لمدة 126 ساعة و52 دقيقة.

وفي الشهر الماضي، حاولت المدافعة عن حقوق المرأة والصحافية أفوا أسانتيوا أووسو أدونوم، تحطيم الرقم القياسي العالمي الذي ظل قائماً لأكثر من عقد من الزمن.

ففي عام 2012، غنى المغني الهندي سونيل واجمير بدون توقف لمدة 105 ساعة، وهو إنجاز مذهل تطلب المرونة والتركيز والكثير من الطاقة.

وتدعي المرأة الغانيّة أنها حطمت الرقم القياسي القديم بأكثر من 20 ساعة، وتنتظر الآن تأكيداً من الموسوعة بأن محاولتها كانت صحيحة.

وقالت للصحافيين إنها تأمل في الحصول على رد إيجابي في الأيام المقبلة.
وبدأت أفوا محاولتها الغنائية التاريخية عشية عيد الميلاد، وخططت للغناء لمدة 117 ساعة، لتتغلب بشكل مريح على الرقم القياسي، لكنها شعرت بحالة جيدة جداً لدرجة أنها قررت الاستمرار في زيادة الرقم القياسي، وتوقفت فقط عند 126 ساعة و52 دقيقة بناءً على أوامر الأطباء.

وقالت الدكتورة غريس بوكمان “لقد أبلت بلاءً حسناً، ونحن جميعاً فخورون بها، لقد وضعت غانا على الخريطة وجعلت صناعة الموسيقى فخورة بها، ولكن كفريق طبي، فإن صحتها هي أولويتنا القصوى الآن، وعلينا التأكد من أنها بخير، كنا نود أن تستمر حتى الظهر، لكن كفريق طبي، نحتاج إلى إيقاف ذلك وحماية أفوا قدر الإمكان، لقد بدأ الإرهاق يدب في أوصالها، وسنعمل الآن على تحسين حالتها وجعلها جاهزة للتعافي ومخاطبة الجميع مرة أخرى”.

وذكرت الدكتورة بوكمان أن أفوا تأثرت بالحرمان الحاد من النوم وبدأت تظهر عليها علامات الإجهاد العقلي، لذلك قرر الفريق الطبي إيقاف محاولة تحقيق الرقم القياسي عند هذا الحد، بحسب موقع أوديتي سنترال.

اقرأ أيضا