مصاب "أوميكرون" قد يصبح ناقلا للعدوى في اليوم التالي بعد الإصابة

مصاب "أوميكرون" قد يصبح ناقلا للعدوى في اليوم التالي بعد الإصابة
أشخاص يقفون في طابور للخضوع لاختبار كشف الإصابة بكوفيد-19 في تيانجين في شمال الصين في التاسع من كانون الثاني/يناير 2022 ا ف ب

 أعلنت رئيسة الهيئة الروسية للرقابة على حقوق المستهلكين (روس بوتريب نادزور)، آنا بوبوفا، أن شخصا مصابا بمتحور "أوميكرون" قد يصبح ناقلا للعدوى في اليوم الثاني بعد إصابته بالفيروس.

وذلك على الرغم من أن الأعراض الأولى للمرض ستتجلى بعد 3 أو 5 أيام.

جاء ذلك على لسانها في اجتماع لجنة التنسيق الروسية الخاصة بمكافحة "كوفيد – 19".

وأوضحت قائلة:" نظرا لأن فترة حضانة متحور "أوميكرون" أقصر من تلك التي كانت في السلالات السابقة، فإن المريض يمكن أن ينقل الفيروس إلى الآخرين بعد الإصابة بالعدوى في غضون يوم واحد أو يوميْن فقط ، أما أعراض المرض فستظهر لاحقا، في اليوم الثالث أو اليوم الخامس".

هذا وأعلن رئيس قسم التشخيص في معهد الوبائيات التابع لهيئة الرقابة على حقوق المستهلكين (روس بوتريب نادزور)، كامل حافظوف، أن نسبة إصابة السكان الروس بمتحور "أوميكرون" ترتفع. ويتوقع أن تشهد روسيا قريبا موجة للإصابات الجديدة.

يذكر أن روسيا قد سجلت يوم 11كانون الثاني  أول نظام لاختبار متحور "أوميكرون" ذي حساسية فائقة تسمح بتحديد الفيروس خلال ساعة واحدة ونصف الساعة فقط.

روسيا اليوم