fbpx
فبراير 29, 2024 10:08 ص
Search
Close this search box.

الولايات المتحدة: مراسيم طالبان الأخيرة تضع المجتمع الدولي أمام تحديات هائلة

 رأت الولايات المتحدة أن مراسيم طالبان الأخيرة تضع المجتمع الدولي أمام تحديات هائلة، بينما يسعى لدعم الشعب الأفغاني وحماية مصالحه.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان نشرته عبر موقعها الإلكتروني، اليوم الإثنين، أن الممثل الأمريكي الخاص لأفغانستان توماس ويست انطلق في جولة تشمل باكستان وألمانيا وسويسرا وتستمر حتى الرابع من فبراير المقبل للتشاور مع الشركاء والأفغان ومنظمات الإغاثة الإنسانية لمناقشة المصالح المشتركة في أفغانستان.

وأضافت أن ويست سيعمل خلال جولته تحسين استجابة إقليمية ودولية موحدة تعكس التزامًا جماعيًا بحقوق النساء والفتيات الأفغانيات والوصول إلى المساعدات الحيوية.

وكانت طالبان قد أعلنت خلال الأشهر الماضية عن سلسلة قرارات تتعلق بتقييد حرية المرأة في أفغانستان، بدءا بإغلاق المدارس التعليمية، وصولا إلى مطالبة النساء بتغطية وجوههن بالكامل في الأماكن العامة، وكذلك حرمان المرأة من العديد من الوظائف في القطاع العام ومنعهنّ من السفر دون مَحرم خارج مدنِهن. 

كما أصدرت قرارا للقنوات التلفزيونية يقضي بتقييد حرية التعبير والصحافة من خلال فرض قيود على الإعلام، حيث اضطرت المئات من المؤسسات الإعلامية إلى إغلاق أبوابها، ما ترك الآلاف من العاملين في المجال الإعلامي بدون عمل، ومؤخرا اتخذت طالبان تدابير تشمل منعَ النساء الأفغانيات من العمل في المنظمات غير الحكومية الوطنية والدولية في أفغانستان، كما وضعت قيودا أخرى تحدّ من قدرة النساء والفتيات على ممارسة حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

اقرأ أيضا